قيس سعيد في اول خطاب له بالبرلمان: “لا مجال للتسماح في مليم واحد من عرق الشعب العظيم”..

ادى اليوم رئيس الجمهورية الجديد قيس سعيد اليمين الدستورية بمجلس نواب الشعب خلال جلسة عامة ممتازة .
والقى اول خطاب له بمجلس النواب، وقال قيس سعيد
“ان ما يعيشه التونسيون والتونسيات اليوم اذهل العالم بأسره لان الشعب استنبط طرقا جديدة في احترام كامل للشرعية وهو ارتفاع شاهق غير مسبوق في التاريخ، بل هي ثورة حقيقة بمفهوم جديد لان الثورات تقوم ضد الشرعية ولكن ما حصل في تونس هو ثورة حقيقة بادوات الشرعية ذاتها والثورات ليست كتبا تنشر او مناشير توزع بل هي وعي جديد او هي وعي يتفجر بعد سكون ظاهر وانتظار طويل هي لحظة تاريخية يتغير فيها مسار التاريخ براي الشعب بانه قادر على تغيير مساره في الاتجاه الذي يريد ..وفهم هذه اللحظة التاريخية بلا شك انهم سيدرسونه بل بدؤوا يدرسون المثال التونسي في مؤسسات البحوث والدراسات وسيراجعون عديد المفاهيم التي استقرت بالفكر السياسي ..ولا يمكن من هذا المكان بل في كل مكان الا ان نتوجه الى كل التونسيين والتونسيات في تونس وكل اصقاع العالم باسمى ايات الشكر على ما بذلوه من جهود مضنية في المدن والقرى والارياف والجبال والسهول تحت اشعة الشمس الحارقة لانهم اقروا العزم على المضي قدما في صنع تاريخ جديد بل هم اثاروا الموت من اجل الحياة والحرية والكرامة.
وتوجه قيس سعيد بالشكر لكل من اختار طريقا اخرى وانتخب بكل حرية…شكر لا يرتقي وصف اى صفته الى ابناء هذا الوطن العزيز الذي اذهل العالم انطلاقا من ايمانه العميق بمواصلة شق الطريق .
وقال ان الجميع هنا يحمل امانه كل من موقعه والامانة امانات الاستجابة للشعب في الحرية والكرامة فقد طال الانتظار فشعبنا يريد ان يعبر الجس بل انه بدأ العبور فوق هذا الجسر من ضفة الاحباط الى البناء والعمل بل تحول الى مجتمع القانون .
وقال قيس سعيد انه:” لا مجال للتسماح في مليم واحد من عرق الشعب العظيم وليستحضر الجميع شهداء الثورة وجرحاها..وان رصاصة واحدة من ارهابي ستواجه بوابل من الرصاص الذي لا يحده عد ولا احصاء”.

تعليقات
جار التحميل...