شاهد بالصورة : السخرية على الفايس بوك ماذا فعلت في هذا الرجل المصري …

أصيب مواطن مصري، بجلطة دماغية، إثر حملة سخرية كان قد تعرض لها بمواقع التواصل الاجتماعي في مصر، بعد ظهوره يصلي على متن دراجة هوائية خلال صلاة عيد الأضحى.

وحسب جريدة الدستور المصرية، فقد هاجم عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي الرجل بعد ظهوره، وانهالوا عليه بالسخرية، وشهروا به لأنه يصلي بطريقة خاطئة بحسب وجهة نظرهم، وهو ما أدى إلى إصابته بجلطة.

وتعليقا على الواقعة، قال الشيخ صالح محمد عبد الحميد، عضو لجنة الفتوى بالأزهر الشريف، إن “ما أصاب الرجل في رقبة كل من ساهم في النشر، والتشهير به وبأهله”.

وأكد الشيخ صالح، أن صلاة الرجل صحيحة، قائلا: “للعلم لكل من نشر وفضح وأجزم وأفتى بدون علم أو دراية أن صلاة الرجل باطلة وغير مقبولة، هذا جهل واضح بأحكام الشريعة وإفتاء بدون علم أو دراية، لأن صلاة الرجل صحيحة، وجائزة ومقبولة إن شاء الله”.

وأضاف قائلا: “هذه مسألة يعرفها كل طلاب العلم الشرعي فضلا عن العلماء والمتصدرين للفتوى، وهي الصلاة على الدابة أو حتى الصلاة في النعلين”.

واضاف الشيخ صالح في تدوينة منذ قليل اعلن فيها عن وفاة الرجل الذي تعرض للسخرية

قال فيها : “أتمنى أن نستوعب هذا الدرس جيدا

ونعلم أن الكلمه والتشويه والتشهير
قد يكون أشد فتكا من الخنجر المسموم
فالرصاصه قد تقتل شخصا واحدا
أما الكلمه الجارحه قد تقتل امم
رحمك #الله رحمه واسعه
واسكنك الفردوس الأعلى من الجنة
والهم اهلك وذويك الصبر والسلوان
وغفر الله لمن أذوك دون تعمد او قصد .

تعليقات
جار التحميل...