اذا كنت تعانى من آلام فى الظهر…تجنب هذة الوضعيات أثناء النوم

يعاني العديد من الأشخاص من آلام الظهر حيث يؤثر ذلك الألم على الحياة اليومية فيعد ألم الظهر من الحالات الشائعة بكثرة، فنجد أن بعض الأشخاص تعانى من وجود وجع أو ألم في الظهر عند الاستيقاظ من النوم، والذي قد يستمر معهم أيضا لبضعة ساعات بعد الاستيقاظ، مسبباً لهم الشعور بالضيق وعدم الراحة طوال اليوم، ويكون ذلك أحياناً عن طريق وضعية نوم سيئة والتى تتسبب وتزيد من الألم الموجود من قبل بشكل سئ، ويقدم موقع «Medicalnewstoday» بعض النصائح لتجنب تفاقم ألم الظهر عند الاستيقاظ، من خلال طريقة وضعية النوم.

حيث يكون وضع النوم السيئ هو السبب الكامن وراء آلام أسفل الظهر، وذلك لأن بعض المواضع يمكن أن تضع ضغطًا غير ضروري على الرقبة والوركين والظهر، فمن المهم الحفاظ على المنحنى الطبيعي للعمود الفقري عند الاستلقاء على السرير، ويمكن القيام بذلك عن طريق التأكد من أن الرأس والكتفين والوركين في حالة محاذاة، وأن الظهر مدعوم بشكل صحيح، وتعد أفضل طريقة للقيام بذلك هي عن طريق النوم على الظهر مع محاوله دعم الركبة، فتلك الطريقة تساعد على توزيع الطول الكامل لسطح الجسم بالتساوي، كما أنه يقلل من نقاط الضغط ويضمن محاذاة جيدة للرأس والرقبة والعمود الفقري، كما يساعد وضع وسادة صغيرة أسفل الركبتين حيث يمكن أن يوفر دعماً إضافياً ويساعد في الحفاظ على المنحنى الطبيعي للعمود الفقري.

وهناك أيضاً وضعية نوم آخرى من خلال النوم على الجانب، فعلى الرغم من أن النوم على الجانب هو موضع نوم مريح، إلا أنه يمكن أن يسحب العمود الفقري من موضعه، وهذا يمكن أن يجهد أسفل الظهر، ويمكن تصحيح هذا بأن ينام الشخص على جانبه مع وضع وسادة قوية بين ركبتيه فهذا يرفع الجزء العلوي من الساق، والذي يستعيد المحاذاة الطبيعية للوركين والحوض والعمود الفقري.

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من انزلاق غضروفى، فإن تبني وضع الجنين قد يؤدي إلى الشعور بالراحة أثناء الليل، وذلك لأن الاستلقاء على الجانب مع ثني الركبتين في الصدر يقلل من ثني العمود الفقري ويساعد على فتح المفاصل، ولتبني وضعية النوم هذه يجب على الشخص وضع وسادة لدعم الرأس والعنق، مع رفع الركبتين نحو الصدر حتى الظهر بشكل مستقيم نسبياً.

وهناك سبب آخر للنوم يعتبر أمرًا سيئًا وهو النوم على الجبهة مع وضع وجهة الرأس لأسفل، وذلك لأن الرأس عادةً ما يتحول إلى جانب واحد هذا يلف العمود الفقري ويضع ضغوطًا إضافية على الرقبة والكتفين والظهر، ولتجنب هذا يمكن استخدام وسادة صغيرة ولكن صلبة أو منشفة ملفوفة بإحكام لدعم الجبين، مما يتيح مساحة للتنفس ويجب أن يتم ذلك بالإضافة إلى وضع وسادة تحت المعدة.

ولأن آلام الظهر يمكن أن تتسبب في اضطرابات النوم بشكل كبير، لذا يجب على الناس تجنب النوم في وقت متأخر في محاولة للتعويض عن فقدان النوم بسبب تلك الآلام.

تعليقات
جار التحميل...