105 ممثلا تجاريا تابعين لمجموعة ”توماس كوك” يصلون تونس

بدعوة من مجموعة التونسية للأسفار والخدمات TTS وصل يوم الاثنين لتونس 105 ممثلا تجاريا لأكبر المؤسسات البريطانية في القطاع السياحي مجموعة ” توماس كوك ” ، وهي زيارة تزامنت مع احتفال المؤسستين ب 50 عاما على شراكتهما.

وكان متعهد الرحلات السياحية توماس كوك الذي يعد من اكبر المؤسسات السياحية في العالم و يعود تأسيسه إلى 210 سنة، أوّل مشغّل رحلات أنقليزي استأنف نشاطه وخدماته في تونس منذ قرار منع السفر إلى بلادنا إثر حادثة سوسة ارهابية 2015 .

ويتضمن برنامج هذه الدعوة التي بادرت بها TTS جولة استكشافية للممثلين التجاريين لمتعهد الرحلات الإنجليزي لأفضل المناطق السياحية لتونس وسيعمل المرشدون السياحيون على اطلاع الضيوف على الخصائص الثقافية المحلية وتنوع الخدمات السياحية وجودتها.

وتهدف هذه الرحلة السياحية التي تم تنظيمها بدعم من مكتب الديوان الوطني التونسي للسياحة بلندن إلى اقناع هؤلاء المهنيين بجودة المنتوج السياحي التونسي وتوفر كل الشروط المطلوبة من أجل المساهمة الفعلية في برمجة الوجهة التونسية ضمن الوجهات التي يروج لها ” توماس كوك ” خاصة أن هذا المشغّل المعروف يعدّ حاليا ما لا يقلّ عن 2400 وكالة أسفار موجودة في 15 بلدا حول العالم بالإضافة إلى شركة طيران تملك أسطولا مكوّنا من 88 طائرة.

وفي الواقع تعد مبادرة مجموعة TTS التي يرأسها كريم ميلاد ذات هدفين متوازيين هما المساهمة في إعادة الحركية للقطاع السياحي والاحتفال بمرور 50 سنة على ميلاد وكالتها الأولى.

ويجدر التذكيرأن TTS تأسست سنة 1968 من طرف رجل الاعمال الراحل عزيز ميلاد، هي مصنّفة ضمن أحسن 10 مجموعات في تونس وتعتبر رائدة كمشغّل أسفار دائم وصامد يملك أسطولا من 150 عربة بين سيارات وحافلات و6 نزل بطاقة استيعاب تصل 5000 سريرا وتخطت مليون حريف.

وتمثّل المجموعة عنصرا حيويّا ولا غنى عنه في مجال الملاحة الجوية من خلال مختلف فروعها: Tunisavia و Sabena technicsوHandling nouvelair وخاصة ” نوفالار ” أوّل شركة طيران خاصة في تونس.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.