وقفة تضامنية لنقابة الصحفيين مناصرة للشعب الفلسطيني

نظمت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين اليوم الجمعة وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني للتعبير عن إدانتها المطلقة للجرائم النكراء التي تأتيها آلة الاحتلال الوحشي الصهيوني تجاه النضالات السلميّة والمشروعة والتي خلفت عشرات الشهداء ومئات الجرحى في الأيام القليلة الماضية والذين كان من بينهم الزميل الصحفي الفلسطيني ياسر مرتجى الذي اغتيل برصاص الغدر أثناء أداء واجبه المهني والوطني.
وشارك في هذه الوقفة صحفيون وممثلون عن منظمات المجتمع المدني مناصرة للشعب الفلسطيني. هذا وقد كانت النقابة قد دعت مكونات المشهد السياسي والبرلماني في بيان صادر لها يوم الثلاثاء 10 أفريل لتعجيل تمرير مشروع القانون المتعلق بتجريم كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني كما حثّت النقابة وسائل الإعلام الوطنية إلى تخصيص مساحات إعلامية تحسيسية وتعريفيّة بنبل القضية الفلسطينية بوصفها أسمى وأعدل القضايا الإنسانية المعاصرة.
يذكر أن فروع النقابة لوطنية للصحفيين التونسيين بالجهات قد نظموا وقفات مشابهة في كل من الكاف وتطاوين وقفصة وصفاقس.
وقد حضر الوقفة التضامنية بولاية الكاف كل من المستشار الأول للسفير الفلسطيني هشام فارس مصطفى والمستشار الثقافي لسفارة فلسطين بتونس ياسر القواسمة.

نقلا عن الصباح نيوز.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.