(وقع تجميده من مهامه ) المدير السّابق لاعداديّة قصر هلال : املك ملفات فساد من العيار الثقيل وهذه رسالتي لوزير التربية …

وجه السيد كمال المنصوري المدير السابق لاعدادية قصر هلال  التابعة لولاية المنستير رسالة “خطيرة”  الى وزير التربية وذلك من خلال    صفحته على موقع التواصل الاجتماعي  ..

وهذه نص الرسالة التي وجهها  المنصوري الى وزير التربية من خلال صفحته الرسمية :

“إلى السيد وزير التربية:

أعلم أن الظرف أقوى من المسائل الشخصية لأن القطاع برمته يمر بعاصفة ولن تمر بسلام وستفوق توقعاتك لكن بعد صمتى سأتكلم لأن استفزازك وتحقيرك للمربي بلغ المدى أفق سيدى نحن مررنا بثورة فر خلالها مخلوعك وبما أنك تدعى حب الوطن واذكر قصة تحية العلم وبالغت في صم آذانا بهذا التلميذ الضحية الذى احترق في عهدك كالدجاج والتحقيق متواصل ألا فاعلم سيادة الوزير أن فاقد الشيء لا يعطيه فأنت مخالف للقانون حين اعفيتنى من خطتى كمدير مؤسسة وخرقت القانون فلا تتحدث مستقبلا على القانون وخلاصة الحكاية أنى كشفت ملفات فساد باعدادية قصر هلال ووقفت لكل مظاهر التسيب حتى وإن كان من طرف زملائي الذين كادوا لى مع الأسف وطالت المسألة أكثر من سنة بعد أن حقق محققوك الظالمون ولم يجدوا أى إخلال لهذا طالت المسألة إلى أكتوبر 2016 حين أبلغت بالاعفاء بسبب التقصير في أداء الواجب وهنا ساذكرك بعدم احترامك للقانون كسلطة اشراف:
*الإعفاء جاء في أكتوبر لأن لا شىء يديننى بعد التحقيقات لذلك تدخل نواب النداء عن قصر هلال وضغطوا على المدعو سالم حر شاي بالوزارة فأمضى الإعفاء بدلا عنك وهو حينها مكلف بديوان النهب المدرسي وليس مديرا للموارد البشرية بعد أن أعفاه الوزير السابق فهل كنت على علم بذلك ومتى كانت وزارة التربية تسير مباشرة من قبل نواب الشعب لظلم العباد
*انت خالفت القانون حين انعقدت لجنة استشارية فى اخر سبتمبر 2016 وكان من المفروض أن أكون حاضرا وأن أتمكن من حقى في الرد لكن العملية كانت كيدية جهوية تورطت فيها أيضا مندوبية التعليم بالمنستير مع سالم حر شاى فكان الإعفاء على الطريقة التجمعية ولا غرابة تعسف ظلم و جبروت فأين حقى فى الرد فحتى الآن لا أعلم لماذا اعفيت
*تم الإعفاء وحمدنا الله على السلامة فمحفظتى شرفى لكن تواصل خرقكم للقانون فكيف اعفي للتقصير في أداء الواجب واتحداك أن توضح فيما قصرت وكيف لم تسند لى أى عقوبة بالعكس منعت قصرا من أداء مهامى كمدير بضغط من مندوب التربية بالمنستير الذى غير قفل المكتب خوفا على ملفات الفساد التى كانت بحوزتى أما الخرق الآخر للقانون فيه مخالفة لما ورد فى الرائد الرسمى حول الخطط الوظيفية حيث اتمتع بمنحة الإدارة وباقى الامتيازات ما لم يكن الإعفاء مرفوقا بعقوبة أو إيقاف عن العمل فهل احترمت القانون في هذا المسار
*كشفت حال تسلمى إعدادية قصر هلال وحال قيامى بالجرد سرقة خمسة حواسيب وطوي الموضوع كما اعلمت المندوبية بعملية تزوير أعداد متورط فيه استاذة وعامل وغير نتيجة التلميذ من الرسوب إلى النجاح اسال مندوبك ماذا فعل فى هذا الملف وكل ما اتحدث عنه موثقا بالمؤيدات وما خفى كان أعظم
مع العلم عملت مدير 2011 وكنت اعتقد أن الوضع تغير وبعد عودة الأزلام أرفض العودة إلى الإدارة حتى وإن انصفتنى المحكمة الإدارية،،،
فقط لا تقذفونا بالحجارة فبيوتكم زجاج ،،،
كمال منصوري”

ولاستجلاء الامر اتصلت ماطر نيوز بالسيد كمال  المنصوري  واجرينا معه حوارا  لفائدة راديو ديراكت اف ام سننشره تباعا ..

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.