وفاة شاب وأقاربه يحرقون منزل المتهمين بالقيروان

عمد عدد من الأشخاص أصيلي التجمع السكني الريفي “المخصومة” التابعة لمعتمدية القيروان الجنوبية في الليلة الفاصلة بين الاحد والاثنين إلى مداهمة منزلين بالمنطقة المذكورة وإضرام النار فيهما. وقد تدخل أعوان الحماية المدنية وأخمدوا النيران ومنع توسعها دون تسجيل إصابات كما حضرت تعزيزات أمنية مكثفة من وحدات الحرس الوطني إلى المكان لوضع حد لحالة الاحتقان والغليان التي سادت المنطقة بسبب هذه العملية الانتقامية التي جاءت ردا على وفاة أحد أقارب المعتدين.

وتعود أسباب حرق المنزلين إلى أن صاحباه (أب وابنه) حاولا خلال شهر نوفمبر الفارط قتل ابن عم المعتدين اثر دهسه بسيارة والاعتداء عليه بالعنف الشديد مما خلف له إصابات خطيرة على مستوى الرأس تطلبت إقامته بوحدة الاغالبة للاختصاصات الجراحية ثم بالمستشفى الجامعي سهلول بسوسة للعلاج لكنه توفي مساء الأحد 1 افريل على متن طائرة وهو باتجاه أحد مستشفيات إيطاليا للعلاج.

ويذكر أن بطاقتي إيداع بالسجن صدرت في شأن الأب وابنه المتهمين في جريمة القتل حيث تم إيقاف الابن فيما نجح الأب في مغادرة ارض الوطن باتجاه فرنسا.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.