وزير الشؤون الاجتماعية:”التخفيض في جرايات المتقاعدين والأرامل دعايات لا أساس لها من الصحة.”.

نفى وزير الشؤون الاجتماعية، محمد الطرابلسي، مساء أمس الأربعاء، ما يتم تداوله في بعض مواقع الاتصال الاجتماعي من أخبار وصفها بالزائفة والتي تدعي بأن “هناك توجه للتخفيض في قيمة جرايات المتقاعدين والأرامل”، قائلا “إن تلك الأخبار دعايات لا أساس لها من الصحة”.

وأضاف الطرابلسي قوله “أن الحكومة لئن تقر بوجود عجز في الموازنات المالية في الصناديق الاجتماعية فهي تعمل في ذات الوقت على تنمية مداخيل تلك الصناديق، مشيرا إلى وجود اتفاق بين الحكومة وبين الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بشأن الإصلاحات والإجراءات الخاصة بتلك الصناديق.

وأكد الوزير أن الاتفاق بين الأطراف الاجتماعية يهدف إلى تنمية مداخيل الصناديق وتحسين توازناتها المالية “دون المساس بأي شكل من الأشكال بجرايات التقاعد، قائلا “إن الهدف الرئيسي من تلك الإصلاحات هو ضمان تواصل صرف الصناديق للجرايات في وقتها ومواصلة اسداء بقية الخدمات الاجتماعية لمنظوريها”.

وقال الطرابلسي في تعليقه على التأخير الذي يحصل في صرف جرايات التقاعد “يوجد فرق شاسع بين تأخر صرف الجرايات بيوم أو يومين وبين ما يتم ترويجه من أخبار مغلوطة بخصوص نية التخفيض في قيمتها”، مفسرا تأخر عمليات صرف تلك المستحقات بالصعوبات المالية التي تمر بها الصناديق الاجتماعية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.