(وثيقة) مستشفى منزل بوزلفة يخصّص طبيبًا للرجال وطبيبة للنساء…والمدير الجهوي يفتح تحقيقا

أفاد المدير الجهوي للصحة بنابل، سامي الرقيق في تصريح إعلامي اليوم، الإثنين 30 افريل 2018، بأن إعلان إدارة المستشفى المحلي بمنزل بوزلفة بولاية نابل أنها لن تقبل أي شهادة طبية في التوقيف عن العمل لأعوان وعملة الدائرة الصحية التابعة لها، إلّا من قبل الدكتور محمد الهادي الجابلي بالنسبة إلى الرجال والدكتورة إيمان السكوري بالنسبة إلى النساء هو خطأ وتم فتح تحقيق في الموضوع .

وقال إن الإعلام يهم الموظفين وهي مبادرة لمراقبة وتنظيم سير العمل تعتبر جيدة ولكنها خاطئة شكلا بإعتبار التفرقة بين الجنسين غير مقبولة، ولذلك تم فتح تحقيق على مستوى محلي ومركزي لمتابعة الموضوع وإتخاذ الإجراءت اللازمة .

وأضاف سامي الرقيق أنه تم تصحيح الإعلام ونشر إعلام آخر بدلا عنه .

هذا ويذكر أن الإعلام أثار جدلا على مواقع التواصل الإجتماعي وأعتبر غير قانوني لأنه يمس من قانون الوظيفة العمومية ويعتبر تعدٍّ واضح على حرية المريض في إختيار الطبيب للعلاج.

0

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.