هذه هوية الشاب الذي انتحر في الحرم المكي

أفادت وسائل إعلام سعودية بأن الرجل الذي انتحر الجمعة الماضي 8 جوان 2018، داخل الحرم المكي بالقفز من الدور العلوي إلى صحن المطاف، مواطن فرنسي من أصول جزائرية وليست آسيوية

.وحسب المعلومات الواردة في البطاقة التعريفية للمعتمر المنتحر، الصادرة عن وزارة الحج والعمرة السعودية ونشرتها وسائل إعلام محلية، فاسمه أزوز بوتوبا ويبلغ 26 عاما. ووفق البطاقة فإنه، انتحر يوم عيد ميلاده.
وكان قد وصل إلى السعودية في الـ18 من رمضان الجاري عن طريق مطار الأمير محمد، وكان من المقرر أن يغادر بعد خمسة أيام على وصوله.

وفي الوقت الذي حسم كثيرون أن هذا الشاب أقدم على الانتحار، اعتبر البعض الآخر ممن كانوا هناك لحظة سقوطه داخل الحرم أن ما جرى حادثة سببها اختلال توازن الشاب عندما كان يقرأ القرآن على السور.

وذُكر في الأخبار المتداولة أنه كان يقرأ القرآن على السور وقد نُصِح أكثر من مرة ومُنِعَ عن ذلك، إلا أنه استمر في القراءة على السور، ليفقد توازنه ويسقط.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.