نيمار غائب عن التمارين الجماعية أمس الاثنين

غاب نجم المنتخب البرازيلي لكرة القدم نيمار عن التمارين الجماعية أمس الإثنين في سوتشي، غداة المباراة التي تعادل فيها “السيليساو” مع سويسرا 1-1 في مستهل مشواره في مونديال روسيا 2018.

وعانى أغلى لاعب في العالم العائد مؤخراً من إصابة أبعدته عن الملاعب لثلاثة أشهر وهددت مشاركته في كأس العالم، من الأخطاء الكثيرة التي ارتكبها بحقه السويسريون في لقاء الأحد.
وبدا نيمار منزعجاً بدنياً بعد اللقاء لكنه طمأن الجمهور البرازيلي في المنطقة المختلطة “أن لا شئَ خطيراً، لا شيء يدعو للقلق”.

وبعد العودة إلى مقر المنتخب، اكتفى نيمار الاثنين بالبقاء في الفندق حيث تلقى العلاج التأهيلي إلى جانب تياغو سليفا وباولينيو، بحسب ما كشف الاتحاد البرازيلي لكرة القدم.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.