نجاح جماهيري غفير لحفل بلطي في مهرجان جربة.

شهد مسرح الهواء الطلق بحومة السوق جربة مساء يوم أمس الأربعاء 08 أوت 2018 اقبالا جماهيريا كثيفا خلال سهرة بلطي الذي كان برفقته على الركح زياد نيقرو، في اطار مهرجان جربة أوليس الدولي.

أغلب الذين واكبوا حفل نجم الراب في تونس هم من الشباب و الأطفال اضافة الى حضور عديد العائلات في عرض الأكبر من حيث الاقبال الجماهيري منذ انطلاق المهرجان هذا الموسم، حيث غصت كل مدارج و كراسي مسرح الهواء الطلق بحومة السوق جربة بالمتفرجين الذين تفاعلوا كثيرا مع بلطي و رددوا كل الأغاني التى أداها وخاصة الأغاني المعروفة و المحبوبة من الشباب على غرار ” يا ليلي يا ليلا ” و زعمة نحرق و لا لا لا ” و شفوني زوالي ” و خليني نروق ” و ” سكرتي روحي “…

لكن هذا الجمهور تفاجئ بقصر مدة العرض الغنائي للثنائي بلطي و زياد نيقرو بينما أكد فنان الراب خلال الندوة الصحفية أنه قدم عرضا كاملا على غرار عروضه الأخرى مشيرا أنه التزم ببرنامجه المعتاد في مختلف المهرجانات .

”حمودة قصولو جناحو”

كما تحدث بلطي عن غياب الطفل حمودة قائلا انهم ” قصولوا جناحو ” في تلميح الى مندوبيات حماية الطفولة التي حرمته على حد قول بلطي من ممارسة الفن الذي أحبه و عشقه خاصة و أنه يملك امكانيات ممتازة مؤكدا على أنه كان أجدر بهذه المندوبيات أن تحمي الأطفال من عديد الممارسات مثل الأطفال الذين يبيعون المشموم في الحانات و الأطفال الذين يتعرضون الى عمليات الاغتصاب و الأطفال الذين يدخنون ” الزطلة ” مشيرا الى أن حرمان حمودة من الغناء هو بمثابة الاحباط لهذا الطفل الموهوب، وأكد في نفس الاطار الى أن القانون يطبق على مجموعة و لا يطبق على مجموعة أخرى مشيرا الى ظهور أطفال على الركح مع فنانين آخرين في حين تم منع حمودة.

وأكد بلطي أن مشواره مع حمودة لم و لن ينته مذكرا بأنه تبنى هذا الطفل فنيا و هو بصدد اعداد مجموعة من الأغاني التي سيؤديها برفقة حمودة .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.