ناخب أمني يتعرّض إلى الهرسلة داخل مكتب اقتراع بالقصرين – هذا ما رصدته جمعيّة عتيد…

أصدرت جمعية عتيد تقريرا أوليا عن انطلاق عملية تصويت الامنيين والعسكريين اليوم الأحد 29 أفريل 2018، أوردت فيه عددا من ملاحظات واخلالات وفيما يلي نص التقرير كاملا:

”تقريرأ ولي: انطلاق عملية تصويت الامنيين والعسكريين
-ملاحظات و اخلالات بالجملة
• عدم السماح للملاحظين بالقيام بدورهم بساحات مراكز الاقتراع
• تواجد ممثل احدى القائمات المترشحة في مركز الاقتراع

انطلقت عملية تصويت الامنيين والقوات الحاملة للسلاح بحضور ملاحظي الجمعية التونسية من اجل نزاهة وديمقراطية الانتخابات “عتيد ” الذين بلغ عددهم حوالي 300 ملاحظ وملاحظة متكونين ومعتمدين موزعين في جل مراكز الاقتراع وخاصة في البلديات الكبرى والبلديات المحدثة مع تغطية كاملة جميع بلديات دائرة اريانة وجربة.

ولاحظت عتيد ما يلي:
-انطلاق العملية الانتخابية دون تأخير على الساعة 8 صباحا .
– توفير التجهيزات في كل مراكز الاقتراع.
– توفر العدد اللازم من اعضاء المكاتب من 3 الى 5 اعضاء .
-غياب الاشارات الدالة على المراكز الاقتراع في قصرين المدينة وحي النور.
-عدم السماح للملاحظين القيام بدورهم بساحة مراكز الاقتراع مثل المنستير وخنيس وجمال وقصيبة المديوني والكاف والجريصة وباجة .
-منع ملاحظة من الدخول الى مكتب الاقتراع قبل الساعة الثامنة مما منعهم من متابعة اجراءات ما قبل الاقتراع والتثبت من الصندوق فارغا قبل غلقه مثال بلدية باجة وقبلاط وزهرة مداين.
– منع ملاحظي بقصيبة المديوني من دخول مكتب الاقتراع بتعلة انه يحمل شارة صادرة في 2017 رغم صلوحيته.
– موقع الخلوة غير مناسب يوجد قرب نافذة مما يمس من مبدأ سرية الانتخاب في تطاوين المدينة.
– معلومات خاطئة في ما يخص عملية التحبير بالنسبة للامنيين على شكل لافتة ارشادية موجودة في مكتب الاقتراع بدائرة اريانة المدينة.
– هرسلة ضد احد الناخبين من طرف أحد أعوان تأمين مركز الاقتراع قائلا له “بوليس وجاي تتنتخب” في قصرين المدينة.
– تواجد ممثل لقائمة مترشحة “نداء تونس” في مركز الاقتراع في جندوبة المدينة” .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.