مورو:الانتخابات البلديةمسار نحو ترسيخ الديمقراطية

في سياق تواصل حملتها الانتخابية نظمت حركة النهضة بقفصة بعد ظهر الامس الأحد مهرجانا احتفاليا خطابيا بفضاء البرج البيزنطي حضره جمهور غفير من مختلف معتمديات الولاية في مقدمته أعضاء القائمات المترشحة في 13بلدية وقد تم بالمناسبة تقديم رؤساء القائمات الذين يمثل المستقلون فيهم 11رئيس قائمة من ضمن 13.

وفي مداخلة له في هذه الاحتفالية أكد الأستاذ عبد الفتاح مورو نائب رئيس حركة النهضة أنه بعد إنجاز الدستور تواصل بناء المؤسسات لتثبيت مضامينه وحمايتها معتبرا أن المرحلة التي تمر بها تونس اليوم هامة جدا في مستوى ترسيخ الديمقراطية التي أشار إلى أن الانتخابات البلدية هي التي ستعززها محليا لتجعل منها مكسبا لكل مواطن ملاحظا أن هذه المرحلة تذكرنا بما انجزته حضارة قرطاج مشددا على أن همة ابناء تونس اليوم تتطلع إلى تعزيز ما حققه الأسلاف وتجاوزه ولاحظ مورو أن الانتخابات البلدية ستجعل المواطن يغادر موقع المتفرج ليكون فاعلا وشريكا في الحكم المحلي مع المسؤول البلدي معتبرا أن هذه الانتخابات ستمهد لتغيير عميق في واقع البلاد ومعالجة مشاغلها وبناء نظام ديمقراطي ثابت ودعا مورو إلى الإقبال المكثف على الانتخابات منبها من خطورة جعل الشعب ييأس من قدرته على التغيير مخاطبا الشباب بحماس ليحمل المشعل ويواصل مسيرة الانجاز وقد ثمن مورو من ناحية أخرى فسح النهضة المجال للكفاءات والطاقات المستقلة لتترأس قائماتها الانتخابية بالإضافة إلى المساهمة في تركيبتها.

وتجدر الإشارة إلى تدخل كل من المنصف الذيبي الكاتب العام الجهوي لحركة النهضة بقفصة ود.محسن سوداني عضو مجلس النواب في هذه الاحتفالية بكلمات تعبوية لا نصار النهضة بقفصة حتى ينجحوا محطة الانتخابات البلدية ويساهموا في فوز قائمات النهضة في مختلف بلديات الجهة .وقد شهدت الاحتفالية فقرات تنشيطية متنوعة وتم بثها مباشرة على الصفحة الرسمية لحركة النهضة وصفحات الانتخابات البلدية للنهضة بجهة قفصة.

نقلا عن الشروق اون لاين.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.