مفاوضات اجتماعية جديدة بين الحكومة واتحاد الشغل

تنطلق اليوم الخميس 11 جويلية 2019، أولى جلسات التفاوض بين وفد من المكتب التنفيذي الوطني للاتحاد العام التونسي للشغل، ووفد من الحكومة، حول القسط الثالث من الزيادة الخاصة بالوظيفة العمومية.

وكانت المنظمة الشغيلة قد اكّدت في وقت سابق، أنّه سيتمّ النظر في الجلسة التفاوضيّة في الزيادة الخصوصيّة لكلّ من المهندسين والأساتذة الجامعيين والأطبّاء والأطبّاء الاستشفائيين.

ويعتبر النقابيون أنّ هجرة الكفاءات من هذه القطاعات مردّها أساسا، تدنّي الأجور والامتيازات.

وكان اتحاد الشغل قد وقع محضر اتفاق زيادات الوظيفة العمومية مع الحكومة في فيفري الفارط بعنوان سنتي 2017 و2018 والاتفاق على فتح المفاوضات للسنة الثالثة في جويلية 2019. مفاوضات اجتماعية جديدة بين الحكومة واتحاد الشغل

تعليقات
جار التحميل...