مصر تنظم جنازة عسكرية للرئيس الأسبق مبارك

تنظم مصر اليوم الأربعاء جنازة عسكرية في القاهرة للرئيس الأسبق حسني مبارك الذي توفي الثلاثاء عن عمر يناهز 91 عاما.
وحكم مبارك مصر 30 عاما قبل أن تطيح به الاحتجاجات الشعبية في عام 2011. وأمضى بضع سنين بعد ذلك في السجن وفي مستشفيات عسكرية قبل إطلاق سراحه في عام 2017.
وتوفي الرئيس الأسبق في غرفة للرعاية المركزة بعد أسابيع على خضوعه لعملية جراحية.

ونعته الرئاسة المصرية والقوات المسلحة كأحد أبطال حرب عام 1973 مع إسرائيل والتي كان خلالها قائدا للقوات الجوية. وأعلنت الرئاسة الحداد العام ثلاثة أيام.
ومن المتوقع أن يشارك مسؤولون عسكريون كبار في تشييع مبارك في ضاحية بشرق القاهرة، لكن لم يتضح ما إذا كان الرئيس عبد الفتاح السيسي سيحضر.
وذكر التلفزيون الرسمي أنه سيتم نقل جثمان مبارك جوا من المسجد الذي سيُصلى عليه فيه إلى المكان الذي سيوارى فيه الثرى.
وكانت محكمة مصرية أصدرت حكما بالسجن المؤبد على مبارك بتهمة الاشتراك في قتل 239 متظاهرا خلال انتفاضة عام 2011، لكن تم الإفراج عنه في 2017 بعد تبرئته من التهم.
وأدين في عام 2015 مع نجليه بتحويل أموال عامة لحساب تطوير ممتلكات للأسرة. وعوقبوا بالسجن ثلاث سنوات.
وقال مبارك إن التاريخ سيحكم عليه باعتباره رجلا وطنيا خدم بلاده بإخلاص، لكن كثيرين من المصريين ينظرون إلى عهده على أنه حقبة من الاستبداد والمحسوبية.

(رويترز)

تعليقات
جار التحميل...