مشاركة تونسية في مهرجان كان السينمائي بفيلم “فولاذ”

يشارك المخرجان مهدي هميلي وعبد الله شامخ في الدورة 72 لمهرجان كان السينمائي بفيلمهما الجديد “فولاذ” ضمن قسم “لا فابريك سينما” وهو قسم رسمي تشارك فيه الأفلام التي بصدد التصوير.
وقد تم اختيار عشرة أفلام فقط للمشاركة في هذا القسم من بين 200 فيلم تم تقديمها للجنة الانتقاء. الفلم من إنتاج شركة “يول فيلم هاوس” التونسية بمشاركة ألمانية ونرويجية
وتترأس النسخة العاشرة من “لا فابريك” المخرجة الهندية العالمية “ميرا ناير
تحصل مشروع فيلم “فولاذ” على منحة التشجيع على الإنتاج السينمائي من قبل وزارة الشؤون الثقافية. ومن المنتظر أن يكون جاهزا للعرض في مختلف القاعات التونسية بداية العام المقبل.
وتدور كامل أحداث الفيلم في مصنع الفولاذ بمنزل بورقيبة من ولاية بنزرت .
شارك الفيلم في عدة مهرجانات دولية و ورشات التطوير والكتابة منها مشاركته في شبكة المنتجين ضمن الدورة الأخيرة لأيام قرطاج السينمائية
وتحصل هذا المشروع أيضا على منحة تطوير من قبل المركز الوطني للسينما والصورة وجائزة مهرجان الجونة السينمائي الدولي في دورته الأخيرة
و من المتوقع أن يكون الفيلم في القاعات التونسية في سنة 2020.

تعليقات
جار التحميل...