مدى اهمية الموسيقى في تنمية القدرات العقليةللاطفال

قد يعتبرالكثير من الآباء أن تعلم أطفالهم الموسيقى مضيعة للوقت ولا نفع منها، إلا أن دراسة حديثة أجريت أخيراً أظهرت أن عزف الأطفال للموسيقى يعزز قدراتهم العقلية.
وقد وجدت الدراسة التي أجريت على ما يقرب من 150 من أطفال المدارس الابتدائية، بأن مستويات الذاكرة لديهم ومفرداتهم تحسنت بشكل لافت بعد ممارستهم العزف على آلة موسيقية بعدة أشهر.
وبحسب الدراسة فإن الأطفال الذين أجريت عليهم الدراسة حققوا أداء أفضل في اختبارات اللغة والذاكرة، إضافة إلى زيادة مقدرتهم على التحكم بسلوكهم أكثر من زملائهم الذين لا يمارسون الموسيقى.
بالإضافة إلى ما سبق، يعتقد أن الطفل الذي يتعلم قراءة النوتة الموسيقية يستخدم الأجزاء المسؤولة عن الذاكرة والانتباه من دماغه، الأمر الذي يفيده في مهارات الحياة الأخرى.
وقال الدكتور أرتور جاشكة، المسؤول عن الدراسة من جامعة أمستردام: “على الرغم من أن جميع الأطفال لا يتقنون عزف الموسيقى منذ البداية، إلا أن مجرد الممارسة يساهم في تحسين وظائف الدماغ لديهم”
وقد خلصت الدراسة التي نشرت في دورية فرونتيرز لعلم الأعصاب، أن الأطفال الذين تلقوا دروساً في الفن والرسم إضافة للموسيقى، تحسنت ذاكرتهم البصرية والمكانية بشكل ملحوظ، وفق ما ورد في صحيفة ديلي ميل البريطانية.

نقلا عن الصباح نيوز.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.