محاولة اغتيال الرئيس الروسي في صربيا: مصدر يوضح

أعلن مصدر أمني صربي رفيع المستوى اليوم الإربعاء 16 جانفي 2019، لوكالة ”سبوتنيك” الإخبارية أن المتطرف ”أرمين ألاباش” الذي أعتقل في صربيا ليست له علاقة بالزيارة المقبلة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى بلغراد.

وكانت الصحيفة الصربية ”بليك” قد كشفت في وقت سابق اعتقال الشاب المتطرف أرمين بالاش بتهة إعداده للقيام بعمل إرهابي في مدينة نوفي بازار، بعد أن تم حجز مسدسا هوائيا و العديد من السكاكين في حقيبته.

ونشرت الصحف الصربية تقارير تقول فيها إن الإرهابي المعتقل كان يعد لمحاولة اغتيال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. لم يكن هناك أي تأكيد رسمي على هذه المعلومات من وكالات إنفاذ القانون.

ومن المنتظر أن يصل الرئيس الروسي إلى العاصمىة الصربية بلغراد يوم الغد الخميس 17 جانفي 2018.

وأعلن وزير الابتكار والتنمية التكنولوجية في صربيا، نيناد بوبوفيتش، في وقت سابق، أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، سيقوم خلال زيارته المتوقعة للبلاد في 17 جانفيالجاري، بتوقيع سبع اتفاقيات للتعاون في مجال الابتكار.

تعليقات
جار التحميل...