محامي “سواغ مان” : “ما حصل لمنوبي مخطط له.. وهناك “ماكينة كبيرة” هدفها تعكير وضعيته”

صرح محامي مغني الراب عتاب زعيبط المعروف بـ”سوا غمان” لـ”الصباح نيوز” ان 7 شكايات تم تقديمها ضد منوبه ثلاثة منها أحيلت على الدائرة الجناحية وقد كان منوبه بحالة سراح فضلا عن أن تهمة التحيل لم تكن واضحة وثابتة كما تم الادعاء به؛ وانه سبق وان تم تقديم تلك الشكايات للقضاء الفرنسي وقد تمت بالحفظ  مشيرا الى انهم كهيئة دفاع بصدد السعي للحصول على شهادات في الحفظ.
وكشف بالطيب أن عملية تتبع منوبه تقف وراءها “ماكينة كبيرة” من بينها ما تم الوصول إليه من وجود جمعية تنشط بفرنسا وكذلك صفحة “فايسبوكية” غير رسمية باسم منوبه أين يتم تبادل معلومات اغلبها لا يمت للواقع بصلة؛ معرجا في ذات السياق على انه تم إجراء معاينة رسمية تخص الإرساليات الصادرة من الصفحة الرسمية لمنوبه والتي لم تثبت وجود أي إرسالية صادرة عنها.
وتمسك  بالصادق بان هناك تخطيطا مسبقا لمقاضاة منوبه وان الأمر مدبر لتعكير وضعيته ذلك أن الشكايات المقدمة التي أحيل بمقتضاها على القضاء لم يتخذ في شانه قرار بالإيقاف.
وأضاف أن منوبه يشكل ظاهرة استدرجت عديد الأشخاص بسبب طمعهم ورغبتهم في ابتزازه وذلك ما تؤكده المبالغ المطلوبة ضمن الشكايات المقدمة فضلا عن انه في حوار لأحد المتضررين تم الإقرار بمبلغ ثم تضمين مبلغ آخر  مضاعف في الشكاية التي تقديمها.
وبخصوص الملف الموقوف بشأنه حاليا والمتعلق بتبييض أموال كشف محدثنا انه من الوارد جدا أن يطلق سراح “سواغ مان” قريبا خاصة في ظل مراسلة من القضاء السويسري تؤكد عدم وجود أي تتبع في شأنه فضلا عن أنه لا وجود لأي تهمة تتعلق بتبييض الأموال وجهت له منتهيا إلى القول بأنه لا يمكن للقضاء التونسي أن يقوم بتتبعه لأنه سيكون بذلك ازدواج في التتبع بين سويسرا وتونس.

تعليقات
جار التحميل...