ليلى الشتاوي تتحدث عن استقالتها من “مشروع تونس” …و توضح الأسباب.

أكدت النائبة عن حركة مشروع تونس،ليلى الشتاوي، استقالتها من الكتلة البرلمانية ومن الحزب نهائيا .
واوضحت ليلى الشتاوي انها ستودع اليوم استقالتها الى مكتب الضبط بمجلس النواب مؤكدة انها قدمت استقالتها من الحزب منذ يوم 31 جويلية الماضي رفقة نواب اخرين وهم مروان الفلفال والصحبي بن فرج وسهيل العلويني .
وواصلت  القول بان أسباب استقالتها متعددة وتعود أساسا لما حصل خلال التصويت على منح الثقة  لوزير الداخلية الجديد هشام الفوراتي حيث تم الاتفاق على التصويت  ثم كان التراجع ليجد بعض نواب الكتلة انفسهم في موقف محرج .
واضافت الشتاوي بانه تم الاتفاق في حركة مشروع تونس منذ البداية على ان يكون أي وزير في الحكومة يتمتع بجملة من  الشروط المهمة وهي الكفاءة  وتكنوقراط ونظيف الايدي وله مصداقية والفوراتي يتمتع بجميع هذه المطالب  وفق تعبيرها.
وشددت الشتاوي على ان منح الثقة لوزير الداخلية الجديد هي القطرة التي افاضت الكأس فضلا عن ان المسار باكمله داخل الحزب وطريقة اتخاذ القرارات أصبحت ضبابية .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.