لو بتدخن فأنت أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد.. اعرف السبب

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون كنديون عن سبب إصابة أشخاص بعينهم بنزلات البرد وأشخاص آخرون يكونون أكثر مناعة من الإصابة.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، وجد الباحثون من جامعة ييل أن الأنف يمكنها محاربة المواد الكيميائية السامة مثل الدخان، إضافة إلى العدوان ضد الفيروسات ، وتكافح من أجل القيام بالأمرين في نفس الوقت لدى المدخنين.

وأشار الباحثون إلى أن هذا هو دليل كبير من حيث حل لغز إصابة المدخنين بنزلات البرد أكثر من غيرهم.

وقالت الباحثة الرئيسية فى الدراسة، “إلين فوكسمان” ، دكتوراه في الطب ، بجامعة ييل، أن المدخنين في كثير من الأحيان يحصلون على فيروسات في الممرات الأنفية، مما يجعلهم أكثر عرضة للمرض.

ووفقاً لتقارير المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها “CDC”، في الولايات المتحدة وحدها ، هناك أكثر من 500 مليون نزلة برد سنوياً.

وأضاف الباحثون أن خلايا الأنف تعتبر أول ميناء للفيروسات ، وهى أفضل في محاربة الفيروسات، ولكن ليس هو الحال بعد التعرض للدخان، حيث أن صدّ الفيروس والدخان في نفس الوقت هو ضربة مزدوجة يجاهد الجسم من أجل مواجهتها.

المصدر : اليوم السابع

تعليقات
جار التحميل...