لهذه الأسباب …حزب التيار الشعبي يحذّر من تمرير مشروع قانون التقاعد.

حمل حزب التيار الشعبي، في بيان أصدره اليوم الاثنين 27 أوت 2018، ”مسؤولية التأخير في صرف جرايات المتقاعدين جراء عجزها على معالجة ملف التقاعد”، معتبرا ذلك ”نتيجة من نتائج خضوعها لإملات صندوق النقد الدولي”.

وحذر حزب التيار الشعبي، من تمرير مشروع قانون التقاعد، معتبرا أنه يتضمن إجراءات مجحفة خاصة في ما يتعلق بسن التقاعد والترفيع في نسب المساهمات واحتساب الجرايات على أساس نسب النمو والتضخم.

ودعا الحزب، المتقاعدين وعموم الشغالين لمزيد التكاتف من أجل الدفاع عن حقوقهم وفرض بدائل تحفظ كرامتهم، وفق نص البيان.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.