لهذه الأسباب ..التمارين الرياضية تحافظ على خلايا دم البدناء من التلف

كشفت دراسة علمية حديثة أن التمارين الرياضية يمكن أن تقلل من الالتهاب لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة وذلك عن طريق تغيير خصائص الدم.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “MedicalXpress”، تعد السمنة أحد التحديات الصحية العالمية، حيث يعانى منها ثلث البالغين تقريبًا، وكما إنها تزيد من مخاطر المشاكل الصحية، مثل أمراض القلب والسكري من النوع الثاني.

وأوضح الباحثون أن العديد من المشاكل الصحية المرتبطة بالسمنة هى نتيجة لالتهاب مزمن، والالتهاب هو عملية طبيعية في الجسم وتعتبر رد فعل للضرر، ولكن الأشخاص البدناء يمكن أن تستمر معهم على المدى الطويل مما يؤدي إلى تلف الأنسجة السليمة.

وأشار الباحثون إلى أن بعض خلايا الدم أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب، وإذا كانت هذه الخلايا تصنع في الجسم بأعداد أكبر من الطبيعي فإنها يمكن أن تنتشر إلى أعضاء الجسم بالكامل وتسبب خللاً بها.

وأكد الباحثون على أن هذا البحث الجديد هو أول من أكد على أن التمرينات الرياضية تغير خصائص هذه الخلايا الجذعية المكونة للدم وبالتالي تقلل من عدد خلايا الدم التي من المحتمل أن تدمر بسبب الالتهاب، وهذه النتائج تقدم تفسيرا جديداً لفوائد ممارسة الرياضة للبالغين الذين يعانون من السمنة.

المصدر : اليوم السابع

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.