لمريض الكبد الدهنى.. الصوم مفيد لصحتك.

الكل يفضل أن يصوم فى رمضان، حتى المرضى الذين يعانون من أمراض السكر أو الكبد أو الكلى، لكن الأطباء يضعون معايير محددة للصيام، حتى لا يتعرض المريض لحدوث مضاعفات خطيرة تؤدى إلى تدهور حالته.

قال الدكتور طارق يوسف، أستاذ الكبد والجهاز الهضمى بطب عين شمس، إن مريض الكبد الدهنى يمكنه الصيام بشرط تجنب الدهون، والسكريات ولكن عليه الإكثار من شرب الماء، وتقليل الملح قدر المستطاع، والإكثار من الخضروات والفواكه.

المرضى الذين لا يمكنهم الصيام هم:
أولا : المرضى الذين يعانون من أمراض بالكبد مع وجود فشل فى الوظائف، واستسقاء بالبطن وتورم بالقدمين، وبوادر غيبوبة كبدية ونسبة ارتفاع الصفراء فى الدم.

ثانيا :المرضى الذين سبق حدوث دوالى مرىء لهم، لأن هؤلاء أغذيتم تتطلب نظاما خاصا مع تناول أدوية لا تصلح مع الصيام مثل مدرات البول، وأدوية منع الغيبوبة الكبدية، إلى جانب احتياج المريض إلى وجبات صغيرة متفرقة لتجنب المشاكل الهضمية، وانخفاض نسبة السكر لديهم.

ثالثا : مرضى الفشل الكبدى الحاد مع ارتفاع أنزيمات الصفراء .

رابعا : مرضى الكبد الذين يعانون من أمراض أخرى مزمنة مثل السكر والضغط، وحدوث انخفاض للسكر بصورة متكررة .

خامسا: حدوث بوادر الغيبوبة الكبدية لا ينصح لهم بالصيام.

سادسا:مرضى الكبد الذين يحتاجون إلى أدوية فى أوقات متقاربة بحسب تعليمات الطبيب.

المصدر : اليوم السابع

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.