قريبا- الفنّان لطفي بوشناق في كتاب للاعلامي محمّد الماطري صميدة …

ماطر نيوز – ثقافة 

اكد الاعلامي محمد الماطري صميدة انه انطلق رسميا في تاليف كتاب على الفنان التونسي و العربي لطفي بوشناق  .

واكد مطران ان الكتاب  سيتحدث عن جميع مراحل النجم التونسي  انطلاقا من طفولته الى   اهم مراحل حياته مع الفن و الموسيقي ..

وكتب  الماطري  تدوينة على جدار صفحته الرسمية قال فيها حرفيا :

“7ساعات مع لطفي بوشناق
سيكون هذا عنوان مقال مطول (وعنوان فصل من كتابي عن العملاق لطفي بوشناق الذي شرعت بعد في تأليفه)… عن رحلة جمعتني بالعملاق لطفي بوشناق أمس في سيارته ذهابا وايابا بين تونس و مدينة المنستير… (إنطلقنا من تونس نحو المنستير مع منتصف النهار وبعد حفل التكريم عدنا إلى تونس ووصلنا مع السابعة مساء ) !
فلقد تحدث إلي لطفي بوشناق بقلب مفتوح عن فنه وعن إيمانه وعن وطنيته وعن تواضعه وعن ترتيله للقرآن …وعن نظرته للدنيا والشهرة والناس والقضايا العربية؟وعن غزارة إنتاجه الفني( الذي لا يضاهيه فيه أي فنان آخر في العالم …نعم في العالم…وهذا رأيي فيه بصراحة بعدما رأيت منه ما رأيت و سمعت منه ما سمعت)!
ماذا يضحك لطفي بوشناق ومن يضحكه؟وماذا يبكيه؟كيف يلحن أغانيه العديدة؟ما هي طقوسه؟
ماذا أسمعني …من درر فنية لم تظهر بعد للناس؟(من طقطوقات وأدوار وأغان دينية ووطنية…وغيرها)…ماذا يتمنى ؟…وما هي طموحاته وبماذا يحلم؟
كيف كان يناجي ربه داخل السيارة؟ماذا غنى لي من أغاني غيره؟ما هي الأغنية التي يتمنى أن يغنيها لنجاة الصغيرة …وقد غناها لي داخل السيارة! ماذا قال لي عن آدم فتحي؟
ماذا قال لي حين غنيت له بصوتي “ماذا أقول “لعبد الوهاب وأغنية فكاهية عن التدخين (من كلماتي أنا وصديقي لطفي البوذري على أحد ألحان أغانيه كتبناها منذ أكثر من 10 سنوات فارطة)…لماذا نجح بوشناق وفشل الكثيرون؟ لماذا يرفض السهر خارج البيت؟ويكره حياة النزل؟
كيف استقبله الناس في المنستير ؟كيف رد على تحايا الناس في الشارع والمقهى ؟

…وغيرها من المواضيع الكثيرة التي تحدثنا فيها …بقلب مفتوح.”

تعليقات
جار التحميل...