قبلي: عمال الحضائر ينفذون مسيرة احتجاجية

نفّذ عدد من عملة الحضائر بولاية قبلي صباح اليوم الاثنين 30 أفريل 2018، مسيرة احتجاجية جابت أبرز شوارع المدينة قبل التوقف لمدة ساعتين أمام مقر الولاية.

ورفع المحتجون شعارات تنادي بحقهم في الشغل وفي تسوية وضعياتهم المهنية، ووضع حد لإشكالية ملف عملة الحضائر المتواصلة منذ سنوات، وفق ما أكده المنسق الجهوي لعمال الحضائر بقبلي أمين علية الصغير.

وقال الصغير إن التحرك الاحتجاجي المنتظم بالتوازي مع تحركات مماثلة بعدد من ولايات الجمهورية “يستبق الجلسة التي ستنتظم اليوم بين الطرفين الحكومي والنقابي، للبحث في مسعى للضغط على الحكومة من اجل التأكيد على الحق في الشغل الكريم”.

كما أعرب عن أمله في أن يكون يوم غد الثلاثاء غرة ماي، وهو يوم الاحتفال بعيد الشغل مناسبة للإعلان عن الجديد في ملف الحضائر وان يكون هذا التحرك الاحتجاجي “الاخير في المسيرة النضالية لعملة الحضائر في صورة ما اثمرت الجلسة التي تجمع اليوم الطرف النقابي بالطرف الحكومي قرارات منصفة للعملة تضع حدا لهذا الملف الذي تشعب حله خلافا لملفات العمل الهشة الاخرى على غرار ملف الالية 16”.

ويرى أمين علية الصغير أن “الحل الأمثل لتسوية ملف عملة الحضائر هو انتدابهم على دفعات بناء على جدول زمني يتم الاتفاق بشأنه مع الطرف النقابي، وتراعي فيه الحكومة تعهداتها”، واعتبر ان العملة “يمارسون حقهم النضالي في الاحتجاج السلمي المشروع الذي سيبقى متواصلا في صورة لم يتم التوصل الى حل عملي لملف الحضائر، وذلك عبر تنظيم وقفة وطنية يوم 7 ماي بالقصبة بالعاصمة”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.