فريانة: الكشف عن خلية إجرامية تخطط لإستهداف الأملاك العامة والخاصة…

إثر توفر معلومات لدى فرقة الإرشاد بمنطقة الأمن الوطني بفريانة ولاية القصرين يوم 21 مارس 2018 مفادها أن خليّة إجراميّة تتكوّن من عدد 05 أشخاص أعمارهم تتراوح بين 19 و36 سنة قاطنين بالجهة أحدهم جزائري الجنسيّة يتولون عقد إجتماعات ويقومون بتحضير زجاجات حارقة “مولوتوف” بمنزل كائن بالجهة.

بإيلاء الموضوع الأهمية اللازمة وبعد إستشارة النيابة العموميّة تمّت مداهمة المنزل المذكور وإلقاء القبض عليهم وبتفتيش المنزل تفتيشا دقيقا تمّ العثور على عدد 09 زجاجات حارقة “مولوتوف” كبيرة الحجم وعدد 04 أخرى صغيرة الحجم موثوقة بواسطة خيط قماش من نفس المادّة كلها معدّة للإنفجار كما تمّ العثور على وعاء بلاستيكي يحتوي على مادّة “البنزين” التي يتمّ إستعمالها لإعداد الزجاجات الحارقة وعدد 06 هواتف جوّالة إضافة إلى مبلغ مالي من العملة التونسيّة وآخر من العملة الجزائريّة.

بتعميق التحريات معهم اعترفوا أنهم يقومون بصنع الزجاجات الحارقة “مولوتوف” وذلك بغاية إستعمالها للنهب والسّرقة في أوّل أحداث شغب تحدث بالجهة.

بمراجعة النيابة العموميّة أذنت بالإحتفاظ بهم جميعا ومباشرة قضيّة عدليّة في شأنهم موضوعها “مسك معدّات حارقة بالإنفجار وتكوين وفاق قصد الإضرار بالأملاك الخاصّة والعامّة”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.