عادات سيئة على المراة تفاديها عند الاستحمام

العناية بالبشرة أمر ضروري وأساسي في حياتك، فالبشرة تتعرض خلال النهار للعديد من العوامل المضرة بها والتي تجعلها شاحبة وغير صحية، لذا تلجئين الى بعض العادات المتوارثة أو المكتسبة والتي قد تكون مضرة ايضاً في بعض الاحيان. وفي هذا الاطار، إختار موقع أنوثة أن يسلّط الضوء في موضوعه هذا على ابرز عادات الاستحمام السيئة كي تتمكني من تفاديها.

– من ابرز العادات السيئة التي قد ترافقك خلال الاستحمام هو استعمال الماء الساخن بكثرة، حيث إن هذا الماء يمكن أن يفقد الشعر زيوته الطبيعية المناسبة لنموه والحفاظ على صحته، كما أن الماء الساخن يضر بالبشرة الى حد كبير، حيث يسهل ظهور التجاعيد ويعرّضها للجفاف. لذا من المفضل ان تختاري إما الاستحمام بالماء البارد أو الماء الفاتر الذي يميل الى البرودة أكثر من السخونة.
– ايضاً من بين العادات السيئة التي قد تقومين بها خلال الاستحمام هي المدة الطويلة التي تمضينها في الحمام، حيث إن البقاء في الحوض لمدة طويلة تزيد عن الساعة تعرّض البشرة للكثير من المشاكل، على غرار الجفاف والحكة والاحمرار، إذ ان الحرارة التي ترتفع في الحمام يمكن أن تشكل خطراً على بشرتك، لذا تفادي الاستحمام الطويل واستعيضي عنه بحمام سريع.
– بالاضافة الى أن احدى العادات السيئة خلال الاستحمام هو استعمال المواد التجميلية التي تحوي نسبة كبيرة من المواد الكيميائية، وبالتالي فأنت تعرضين بشرتك للكثير من المشاكل الجلدية التي قد تنتج عن تفاعل هذه المواد مع الماء الفاتر أو الساخن، وبالتالي يمكن أن تؤدي الى عواقب جلدية وخيمة، خصوصاً إن كنت تملكين بشرة حساسة. لذا من المهم التأكد من خلو المواد المستعملة من اي عناصر كيميائية، كما أن اختيار مواد الاستحمام المناسبة لنوع بشرتك هو الحل الامثل.
– وفي ختام الاستحمام، قد لا تتنبهين الى الطريقة التي تقومين بتجفيف جسمك بها، ولكن لا بد من الحذر هنا أيضاً، إذ إن التجفيف القاسي مع الضغط الشديد على البشرة يمكن أن يعرضها لبعض المشاكل خصوصاً على صعيد الاحمرار والحكة وأحياناً بعض الحساسية تجاه نوع المنشفة المستخدمة. لذا يستحسن أن تستخدمي المنشفة الناعمة وتقومي بتجفيف جسمك بطريقة هادئة ولطيفة للحفاظ على نضارة بشرتك.

نقلا عن الصباح نيوز.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.