صور – هذه آخر ما كتبته ريم البنّا قبل رحيلها …

رحلت فجر اليوم السبت 24 مارس 2018، الفنانة الفلسطينية ريم البنا التي اشتهرت بغنائها الملتزم، وكانت رمزا للنضال الفلسطيني.

ابنة للشاعرة الفلسطينية المعروفة زُهيرة الصباغ صارعت طويلا مرض السرطان، كما عانت من مرض الشلل الوتري الذي كاد يفقدها صوتها الملائكي.

وفي آخر تدوينة على صفحتها الرسمية بالفايسبوك كتبت ريم البنّا:

بالأمس .. كنت أحاول تخفيف وطأة هذه المعاناة القاسية على أولادي ..
فكان علي أن أخترع سيناريو ..
فقلت …
لا تخافوا .. هذا الجسد كقميص رثّ .. لا يدوم ..
حين أخلعه ..
سأهرب خلسة من بين الورد المسجّى في الصندوق ..
وأترك الجنازة “وخراريف العزاء” عن الطبخ وأوجاع المفاصل والزكام … مراقبة الأخريات الداخلات .. والروائح المحتقنة …
وسأجري كغزالة إلى بيتي …
سأطهو وجبة عشاء طيبة ..
سأرتب البيت وأشعل الشموع …
وانتظر عودتكم في الشرفة كالعادة ..
أجلس مع فنجان الميرمية ..
أرقب مرج ابن عامر ..
وأقول .. هذه الحياة جميلة ..
والموت كالتاريخ ..
فصل مزيّف ..

2

1

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.