سيدي بوزيد: حوالي 1000 متكون يلتحقون بمراكز التكوين و التدريب المهني

تنطلق، اليوم الاثنين 17 سبتمبر 2018 بولاية سيدي بوزيد، السنة التكوينية الجديدة بمختلف مراكز التكوين المهني والتدريب البالغ عددها ثلاثة مراكز بطاقة استيعاب تقدر بأكثر من ألف متكون.

وقال المدير الجهوي للتشغيل والتكوين المهني نزار بن احمد إنه “تمت برمجة 3 مراكز للتكوين المهني بالجهة يتعلق الاول بمركز تكوين وتدريب مهني بالرقاب بكلفة 7 مليون دينار بصدد انجاز الدراسات والثاني هو مركز تدريب وتكوين مهني بكلفة 17 فاصل 8 مليون دينار بلغ مرحلة طلب العروض ويتضمن 3 اختصاصات تقني سامي في الصناعات الغذائية والتغليف والتهيئة والتصرف والصيانة الصناعية، ومركز ثالث تابع لوزارة الدفاع بلسودة من معتمدية سيدي بوزيد الشرقية”.

وذكر بن أحمد “تنوع المنظومة العمومية في التكوين المهني بالولاية، والتي انعكست على نسبة الاقبال على مراكز التكوين المهني، من ذلك تجاوز النسبة بمركز التكوين والتدريب المهني بسيدي بوزيد 130 بالمائة، وكانت بمركز التكوين المهني بالمكناسي 100 بالمائة، في حين بلغت 80 بمركز الفتاة الريفية بالمكناسي بالمائة”.

وافاد مدير مركز التكوين والتدريب المهني بسيدي بوزيد لسعد الحجلاوي بأنه “تم تخصيص 10 اختصاصات لأكثر من 210 متكونين هذه السنة، حيث توجد بالمركز اختصاصات متنوعة في الصيانة الصناعية والتبريد ونجارة الالمنيوم وصيانة التجهيزات الكهربائية المنزلية وصناعة الملابس والبناء وميكانيك السيارات وغيرها”.

واوضح أن المركز “يوفر امتيازات كبيرة على غرار مجانية الترسيم والاقامة والاكل بالنسبة للاختصاصات ذات الاولوية ومنحة تكوين، اضافة الى التامين على حوادث الشغل والامراض المهنية”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.