دراسة تحذر من استخدام منتجات تبييض الأسنان

توصلت دراسة أجراها باحثون من جامعة «ستوكتون» في الولايات المتحدة إلى أن مركب «البيروكسيد الهيدروجين»، وهو عنصر نشط في منتجات تبييض الأسنان، يمكن أن يتلف أنسجة غنية بالبروتين أسفل المينا الواقية للأسنان.

تتكون الأسنان البشرية من 3 طبقات، مينا الأسنان الخارجية، وطبقة العاج العاجية والأنسجة الضامة التي تربط الجذور باللثة، وحذر الباحثون من استخدام منتجات التبييض لأنها قد تؤدي إلى تلف الأسنان.

خلافا لمعظم الدراسات السابقة التي ركزت على مينا الأسنان، ركزت الدراسة الحالية على العاج، الذي يتكون من معظم الأسنان ويحتوى على مستويات عالية من البروتين، معظمها عبارة عن كولاجين.

وقالت كيلى كينان، أستاذ مشارك في جامعة «ستوكتون»: «أظهرت نتائجنا أن العلاج بتركيزات بيروكسيد الهيدروجين مماثلة لتلك الموجودة في شرائط التبييض كافية لجعل بروتين الكولاجين الأصلي يختفي، وهو ما يفترض أنه نتيجة لتشكيل العديد من الأجزاء الصغيرة».

تعليقات
جار التحميل...