دراجة ذاتية القيادة تعمل بالذكاء الاصطناعى

تم تطوير دراجة ذكاء اصطناعى في الصين تمكن الركاب من حقيق التوازن الذاتي، وتتجنب العقبات، وتستجيب للأوامر الصوتية، فهى فكرة توازى السيارة ذاتية القيادة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تم ابتكارها من جانب الباحثين في جامعة تسينغهوا في بكين، وذلك باستخدام رقاقة ذكاء اصطناعى صغيرة محمولة على عجلة القيادة الخلفية، ومثالية للمتسابق غير المستقر، حيث تحافظ الدراجة على نفسها في وضع مستقيم، وتلتقي بسرعة المطبات وتتحرك تلقائيًا حول العقبات فى الطرق.

وتعد الدراجة مزودة بذكاء اصطناعي، تمامًا مثل مساعد أليكسا الذي يعمل بالصوت ويستجيب للأوامر الخاصة بالتسريع والإبطاء والتدوير لليسار أو اليمين.

ويستخدم الباحثون الصينيون جيروسكوب لقياس ثبات الدراجة لإبقائها في وضع مستقيم وكاميرا لاكتشاف العقبات في طريقها، ويلتقط الميكروفون الأوامر الصوتية من المتسابق ويكشف المستشعر عن السرعة التي يجري بها.

وقال البروفيسور ويل ستيوارت، رئيس لجنة سياسات الاتصالات في معهد الهندسة والتكنولوجيا، الذي لم يشارك في الدراسة: “هذا مثال رائع على شريحة ذكاء اصطناعى قابلة للبرمجة متعددة الأغراض، مما يدل على العديد من الوظائف اللازمة لتشغيل دراجة.

تعليقات
جار التحميل...