خبير اقتصادي يحذر من تداعيات ارتفاع نسبة التضخم …و هذه الأسباب.

قال الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان  إنّ ارتفاع  نسبة التضخم في شهر جوان الماضي الى 7.8 بالمائة مخيف جدا نظرا لتداعيات ذلك على المقدرة الشرائية للمواطنين محذرا من أن هذه النسبة قد تصل قبل نهاية العام الحالي إلى 10 بالمائة.

وأوضح سعيدان أنّ هذا الإرتفاع ستكون انعكاساته مباشرة على قفة المواطن، مشيرا إلى أنّ كلّ المواد غير المدعومة سترتفع أسعارها بنسبة 9.8 بالمائة، مضيفا أنّ ذلك سيؤدي إلى  انخرام التوازنات المالية والإقتصادية مع فقد الدينار لجزء من قيمته في الداخل وفي الخارج  نظرا للهبوط الحاد الذي شهده خلال الأسابيع الأخيرة والذي سبق اجتماع صندوق النقد الدولي  بخصوص صرف قسط  قرض لتونس من عدمه  أو ربما تعليق القرض برمته في هذه الفترة الصعبة التي تمر بها تونس.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.