حصيلة الضحايا الفلسطنيين في ذكرى احياء “يوم الأرض”

قتل 7 فلسطينيين وأصيب أكثر من 500 آخرين، الجمعة، في مواجهات قرب الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل، في مسيرة “يوم الأرض”، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي الحدود ومحيط حاجز بيت أيل منطقتين عسكريتين مغلقتين.

وقالت مراسل “سكاي نيوز عربية” إن أعدادا كبيرة من الفلسطينيين تدفقوا إلى المنطقة الحدودية بين غزة مع إسرائيل، لإحياء “يوم الأرض”.

وعلى الجانب الآخر من الحدود، وضعت القوات الإسرائيلية دباباتها وتمركز القناصة على سواتر ترابية، وأطلقوا النار باتجاه متظاهرين فلسطينيين، قرب حي الشجاعية شرقي القطاع المحاصر.

كما استخدم الجنود الغاز المسيل للدموع تجاه الشبان الذين اقتربوا من السياج.

وصباح الجمعة، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية مقتل مزارع فلسطيني في قصف إسرائيلي.

ويبدأ الفلسطينيون الجمعة احتجاجات “مسيرة العودة” التي أقاموا في إطارها مئات الخيام، قرب الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل.

ويتزامن بدء هذه الاحتجاجات التي ستستمر 6 أسابيع بحسب المنظمين لتنتهي بحلول ذكرى النكبة في 14 مايو المقبل، مع “يوم الأرض” ذكرى مقتل 6 فلسطينيين برصاص القوات الإسرائيلية، في 30 مارس 1976 في مواجهات ضد مصادرة أراض (سكاي نيوز عربي.

نقلا عن (سكاي نيوز عربية).

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.