جوجل تنشئ بروفايل خاص لكل مستخدم

 

يعمل محرك البحث جوجل على التغلغل بعمق في الخصوصية الرقمية للمستخدم، سواءً كانت بيانات الموقع أو بيانات البروفايل أو تصفح الويب أو سجل عمليات البحث أو الأجهزة المستخدمة أو سجل المحادثة في البريد الإلكتروني جي ميل، بهدف إظهار الإعلانات، التي تتناسب مع اهتمامات المستخدم.

وناضل المدافعون عن الخصوصية والناشطون من جميع أنحاء العالم من أجل المزيد من الشفافية من جانب شركة جوجلفيما يتعلق بنوعية البيانات، التي يجمعها وكيفية التعامل معها، وكانت النتيجة اتخاذ شركة جوجلمجموعة من الإجراءات، منها تقرير الشفافية Transparency Report، والذي يصدر سنوياً.

ودائماً ما ينصح الخبراء بأنه يتوجب على الشركات، التي تقوم بجمع المعلومات ومعالجتها بضرورة إخبار العملاء بذلك، من أجل الحفاظ على ثقتهم، واستوعبت شركة جوجلذلك، وأطلقت مجموعة من الخدمات الجديدة، التي تعطي للمستخدمين إشارة إلى كيفية رؤية الشركة لعملائها، وهو ما يعتبر خطوة إلى الأمام على الطريق نحو المزيد من الشفافية. ومن خلال بعض البنود يمكن للمستخدم التعرف على المعلومات، التي تجمعها شركة جوجلعن المستخدم.

وتحاول الشركة الأمريكية من خلال تفضيلات جوجلGoogle Preferences إنشاء بروفايل أساسي عن المستخدم، بحيث يتضمن معلومات أساسية عن المستخدم مثل العمر والجنس والاهتمامات والتفضيلات الشخصية، وتستغل شركة جوجلمثل هذه المعلومات من أجل إظهار إعلانات تناسب اهتمامات المستخدم.

وفي سجل موقع جوجلGoogle Location History يتم تخزين المواقع، التي زارها المستخدم. وعند اعتماد المستخدم على هاتف أندرويد، فإن الهاتف يحدد المواقع، التي يزورها المستخدم باستمرار ويرسل هذه البيانات إلى شركة غوغل، طالما أنه لم يمنع ذلك في إعدادات نظام التشغيل.

المصدر : اليمن العربي

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.