بنزرت: سقوط سقف بناية قيد الإنجاز و احد النواب يدعو إلى محاسبة المسؤولين

دعا النائب عن كتلة نداء تونس طارق الفتيتي وزير التجهيز الى فتح تحقيق ومحاسبة كل من ثبت تورطه في الرشوة والفساد التي ادت الى سقوط سقف المدرسة الوطنية للمهندسين ببنزرت التي طلبت فيها وزارة التجهيز ملحقا تعديليا لاصل القرض من الوكالة الفرنسية للتنمية لاستكمال انجازها بقيمة 15 مليون اورو وفق موزاييك.

وقال الفتيتي موجها كلامه للحكومة :” ماكمش تعرفو اكثر من حكومات بن علي ” مما اثار موحة من الاستنكار عبر عنها النائب عن حركة النهضة حبيب خذر الذي استنكر الاشادة بحكومات المخلوع الا ان طارق الفتيتي عقب على ذلك بالقول ان حركة النهضة زكت وزراء بن علي على غرار الوزير حاتم بن سالم والوزير كمال مرجان.

من جانبه قال وزير التجهيز انه لاول مرة يسقط سقف بناية في طور البناء في اشارة إلى مشروع مدرسة المهندسين ببنزرت، موضحا أن وزارة التجهيز أعلمت كل من المكلف العام بنزاعات الدولة والقضاء ورئيس الحكومة، واصفا الامر بالخطير مشيرا الى ان سقوط السقف في ديسمبر 2015 لم يخلف اضرارا بشرية خطيرة.

وأضاف الوزير ان وزارة التجهيز سحبت رخصة المشرف على انجاز المشروع فورا. وقال ان المهندس المشرف على الانحاز يبدو انه هو المتسبب في هذا الإشكال، وأنّ الوزارة طلبت من عمادة المهندسين تسليط عقوبات تأديبية عليه نظرا لخطور المسألة، حسب تصريحه.

وأكّد أنّ البحث القضائي شمل الادارة والمهندسين والمقاولات واثبت عدم مسؤولية المقاولة المشرفة، ملاحظا أنّ الملف مازال في طور التحقيق القضائي. وشدّد على أنّ وزارته لن تتردد في تحميل المسؤولية كاملة لكل يثبت تورطه.

* صورة توضيحية

تعليقات
جار التحميل...