بعد تعليق وزير الداخلية الإيطالي: الحرس يوضح بخصوص تكفيريين ‘حراقة’.

أوقفت الوحدات التابعة لاقليم الحرس البحري بالشمال بمشاركة دوريات تابعة للمنطقة البحرية للحرس الوطني ببنزرت ومصلحة التوقي من الارهاب باقليم الحرس الوطني 15 شخصا من بينهم 9 عناصر تكفيرية كانوا يعتزمون اجتياز الحدود البحرية خلسة باتجاه إيطاليا انطلاقا من سواحل الجهة، وأفاد بلاغ لوزارة الداخلية أمس بأن النيابة العمومية أذنت بإحالة العناصر التكفيرية على الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الارهاب للحرس الوطني بالعوينة لمواصلة التحريات معهم.

في حين أكد المتحدث الرسمي باسم الحرس الوطني حسام الدين الجبابلي انتفاء الصبغة الإرهابية ضد الجانب الايطالي في عملية الإجتياز.

يشار إلى أن التوضيح جاء على خلفية  نشر وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سيلفاني تغريدة على تويتر نشر فيها البلاغ المذكور وعلق عليه قائلا “هذا الخبر موجه إلى الذين يقولون إن الإرهابيين لا يأتون عبر البوراج، هل هذه هي الجمهورية؟”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.