بتهمة التخابر مع اسرائيل مدون جزائري يواجه عقوبة الاعدام.

فتح القضاء الجزائري اليوم الخميس 24 ماي 2018، بمحكمة بجاية شرق العاصمة، ملف المدون مرزوق تواتي، عن تهمة التخابر مع الكيان الصهيوني، ويمكن أن تصل العقوبة إلى السجن المؤبد.

وأوقف المعني بالأمر سنة 2017 بعد نشره على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك نص محادثة مرئية مع متحدث من وزارة الخارجية الإسرائيلية، والمعلوم أنّ الجزائر لا تقيم أية علاقات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، وقبل أيام أدين رعية لبناني بالإعدام بعد ثبوت تجسسه لصالح تل أبيب.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.