(بالفيديو) شخصيات وقعت في فخ الكاميرا الخفية ”شالوم” ترد…

علقت العديد من الشخصيات التي وردت أسماؤهم في قائمة الأشخاص الذين وافقوا على التعامل مع اسرائيل في الكاميرا الخفية “شالوم” على تصريحات الإعلامي وليد الزريبي.

ونفى الفنان رؤوف بن يغلان لموزاييك نفيا قطعيا موافقته على التعامل مع إسرائيل ، مشيرا الى أنّ ما صرّح به وليد الزريبي مجانب للحقيقة.

وأكّد رفضه تقديم عرض في القدس احتفالا بفتح السفارة الأمريكية في القدس .

من جانبه قال المدرب مختار التليلي “انّه منذ دعوته ولقائه بالممثلين علم أنّها كاميرا خفية وانه أعلم الفريق بذلك”.

أما السياسية أحلام كامرجي، فقد نفت موافقتها عن تلقي أموال مقابل التعامل مع إسرائيل، وأنها وافقت على الحديث معهم لانّها مع السلام، حسب تعبيرها متحدية الزريبي بعرض حلقتها ومهددة برفع قضية ضدّه.

الجواب ذاته كان للسياسي عبد الرؤوف العيادي الذي نفى موافقته الجلوس مع ”اسرائليين” وأنه همّ بالخروج أول ما ذكر اسم اسرائيل لكنهم منعوه من ذلك”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.