ايقاف ثلاث اشخاص بتهمة الانتماء الى تنظيم ارهابي

القت دورية تابعة لفرقة الابحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطني بفوشانة ولاية بن عروس، القبض أمس الثلاثاء، على عنصر تكفيري عمره 63 سنة، مفتش عنه لفائدة مركز الحرس الوطني بالجهة، من أجل تورطه في قضية ذات صبغة إرهابية ومخالفة قانون المراقبة الإدارية.

وأكدت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الأربعاء، أنه تم الاحتفاظ ب الموقوف واتخاذ ما يتعين في شأنه بعد مراجعة النيابة العمومية.

وأفادت الوزارة في بلاغ ثان لها، بأن فرقة الابحاث والتفتيش للحرس الوطني بالمهدية، احتفظت أمس الثلاثاء بعنصر تكفيري عمره 33 سنة، قاطن بمعتمدية سيدي علوان، وباشرت قضية عدلية في شأنه موضوعها “الاشتباه في الانتماء إلى تنظيم إرهابي وتمجيد الإرهاب“.

وأوضحت أن الموقوف اعترف بعد التحري معه بحقده على المؤسستين الأمنية والعسكرية، كما تبين أنه تعمد تنزيل تدوينات وتعاليق بحسابه الخاص عبر شبكة التواصل الإجتماعي تمجد العملية الارهابية التي جدت بمعتمدية غار الدماء من ولاية جندوبة، والتي استشهد فيها 6 أعوان من الحرس الوطني، إضافة إلى تحريضه على الإرهاب.

كما أوردت الوزارة في بلاغ ثالث لها اليوم، أن فرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطني بمساكن من ولاية سوسة، احتفظت بعنصر تكفيري عمره 37 سنة قاطن بالجهة، وباشرت قضية عدلية في شأنه موضوعها “الاشتباه في الانضمام إلى تنظيم إرهابي“.

وبينت أن الموقوف تعمد تنزيل تدوينات ومقاطع فيديو وتعاليق بحسابه الخاص عبر شبكة التواصل الاجتماعي “فايسبوك” تمجد التنظيمات الإرهابية وتحرض على الجهاد، إضافة إلى تواصله مع عناصر تتبنى نفس الفكر داخل وخارج أرض الوطن عبر الأنترنات.

نقلا عن الصباح نيوز.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.