النفيضة: وفاة أستاذ في ساحة مدرسة إعدادية رغم محاولات إنقاذه…

أكد رئيس قسم الاستعجالي بمستشفى سهلول، رياض بوكاف وفاة الأستاذ الذي كان قد تعرّض يوم أمس إلى نوبة قلبية في ساحة مدرسة إعدادية بالنفيضة من ولاية سوسة.
وأوضح مدير مستشفى النفيضة، رشدي حراث أن الإطار الطبي وشبه الطبي قام في مرحلة أولى بكل ما يلزم لإنقاذ حياته، وتمكنوا من إنعاشه و إعادة نبض قلبه، ثم نقله إلى قسم الاستعجالي بمستشفى سهلول.
وأشار حراث إلى أنه قد بلغهم خبر وفاته اليوم الثلاثاء في مستشفى سهلول وذلك من قبل بعض أفراد عائلته.
يذكر أن حالة من الاحتقان كانت قد شهدتها المدرسة الإعدادية اثناء الحادث، بسبب غياب سيارة إسعاف، حيث تم نقله على متن شاحنة أحد أولياء التلاميذ إلى القسم الاستعجالي بمستشفى النفيضة.
وقد طالب الأهالي و بقية زملائه السلط المعنية بإيجاد حل لجهة النفيضة، التي تشكو نقصا في الإطار الطبي وشبه الطبي والتجهيزات وخاصة سيارات الإسعاف.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.