النائب مبروك الحريزي يصرخ في مجلس النواب : أنا انتحاري… ومستعد لقصفكم

وصف النائب مبروك الحريزي خلال الجلسة العامّة المخصّصة للتصويت على قرار التمديد في عمل هيئة الحقيقة والكرامة بسنة إضافية الجلسة بـ “الاعتداء على السلطة وخرق للقانون” موجّها إلى رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر تهمة تدليس قرار مكتب المجلس وارادة الشعب والقانون قائلا ” المفروض أن تحاسبوا وأنتم غير جديرين برئاسة هذا المجلس” مضيفا انه “أنا انتحاري.. ومستعد لقصفكم” حسب تعبيره .

و اضاف مبروك الحريزي أن امتناع النواب عن تسجيل حضورهم يُعدّ موقفا من الكتلة الديمقراطية الّتي قال أنها تعتبر ان قرار التمديد من الصلاحيّات الحصريّة للهيئة وليست من صلاحيّات مجلس نواب الشعب.
و شهدت الجلسة حالة من الفوضى وصلت إلى درجة التشابك بالايدي بين النائب عن الكتلة الديمقراطية عماد الدايمي و مبروك الحريزي من جهة وعدد من نواب من حركة نداء تونس.
وقد رفضت المحكمة الإدارية أمس الجمعة 23 مارس 2018، الدعوى القضائية التي تقدّمت بها الكتلة الديمقراطية بالبرلمان، قصد وقف تنفيذ القرار الصادر يوم 8 مارس الفارط عن مكتب مجلس نواب الشعب، والمتعلق بعقد جلسة عامة بالبرلمان غدا السبت للتصويت على التمديد بعام في عهدة هيئة الحقيقة والكرامة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.