المغرب:هذه الاسباب كانت كافية للمطالبة بوقف بث مسلسل هزلي

اثار عرض مشاهد تروّج للقتل والذبح وارتكاب الجرائم باستخدام سكاكين، في مسلسل هزلي يعرض على التلفزيون المغربي، انتقادات واسعة دفعت الرأي العام المغربي إلى مطالبة السلطات بالتدّخل لوقف بثّها، بسبب ما اعتبروها “رداءة لا تليق بالناشئة والأسرة المغربية”.
ويتعلّق الأمر بالمسلسل الهزلي “حيّ البهجة” الذي بدأ عرضه منذ أول أيام رمضان على القناة الثانية خلال وقت الإفطار، وظهرت في حلقاته الأولى لقطات لسكاكين مغطاة بالدماء، استخدمت بغرض التدرب على كيفية ارتكاب الجريمة، وذلك ضمن مشاهد رئيسية في المسلسل.
ولم يرق هذا الإنتاج لتطلعات الجمهور المغربي، الذي انتقد الرسالة التي يروّج لها هذا المسلسل، خاصة أن عرضه يتزامن مع موعد الإفطار، وهو الوقت الذي تتابع فيه ملايين العائلات الشاشة الصغيرة.
وفي هذا السياق، تساءل الناشط الحقوقي عبد العالي الرامي، “ما هذا العبث أين المراقبة، مشاهد التلويح بالسكاكين في أكثر من 7 مشاهد ودماء فوقها، فضلاً عن عشرات من مصطلحات القتل والذبح، أين دليل حماية الجمهور الناشئ في وسائل الإعلام السمعية البصرية الصادر من طرف الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري؟”
ومن جانبه، دعا الناشط آيت صلاح محفوظ الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري (الهاكا) إلى التدخل ووقف مشاهد العنف والعبث التي تعرض خلال موعد الإفطار وفي شهر رمضان، متسائلا: “أي رسالة تريد السلسلة إبلاغها للعائلات المغربية وهي مجتمعة على مائدة الإفطار؟”.

نقلا عن العربية نت.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.