الفة العبيدي توجه رسالة الى من اتخذ قرار ايقاف الكاميرا الخفية “شالوم” و توضّح ..

كتب الشاعرة ومنتجة الكاميرا الخفية شالوم الفة العبيدي على جدار صفحتها الرسمية ما يلي :

“سؤال الي أصدقائي القضاة بخصوص ما قام به القضاة زملائكم هل أنتم متفقون علي تدخلهم في اختصاص الهايكا بخصوص الكامرا الخفية “شالوم”ضد التطبيع وملامحها واضحة لأنه من كان له سند في تونس بالذات من جهات أجنبية لن يمنع من العرض .. خاصة وانتم من رفعتم شعارات ضد خرق الدستور وكنت الوحيدة التي تواجدت لنقل وقفتكم الاحتجاجية وهانا اجد من بعضكم خرقات لدستور وتدخلتم في اختصاص االهيكا هل من مجيب من السادة القضاة؟؟ سؤال ايضا الي للذين صنعهم و نفخ في صورتهم الرئيس المخلوع فصنع لنا منهم ابطالا ممن كانوا يتشدقون بالنضال وحرية الرأي والتعبير وهموا الان يمارسون دكتاتورية الرقابة والحظر في اقبح صورتها… رسالة أخري الي كل من نقد العمل نقدا بناء أقول شكرا والي كل من مارس عقده في التقييم من خلال امراضه النفسية اقول له ربي يشفيك والي من ساند حرية الرأي والتعبير والإبداع وتظامن معنا اقول موقف مشرف يحسب لك… ام من تعامي واصابه عمي الالوان اقول له اليوم منعونا نحن غدا دوركم في سلب حرياتكم فألف مبروك علي موقف النعامة موقفكم .. 02/05/2018”

Capture

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.