الصحبي بن فرج يكشف: إخفاق لطفي براهم في اعتقال الغرسلي و مأساة قرقنة وراء إقالته.

قال النائب عن كتلة مشروع تونس الصحبي بن فرج ان إقالة وزير الداخلية تأتي في اطار صميم العمل الحكومي، ومن صلاحيات رئيس الحكومة.

وأشار بن فرج أن وزير الداخلية المقال لطفي براهم، سجل اخفاقين كبيرين وهما، عدم اعتقال وزير الداخلية السابق ناجم الغرسلي الفار من العدالة، وما حصل في قرقنة من مأساة نتيجة غرق مركب كان يقل مهاجرين غير نظاميين، ووفاة أكثر من 71 شخصا منهم.

وأقر بن فرج أن الكلام الموجود بالفايس بوكحول وجود صفقات سياسية وراء اقالة براهم غير صحيحة وأن الإخفاقات الأمنية الأخيرة هي التي كانت وراء اقالته.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.