الشاهد يدشن سد لسعد بن عصمان بالحركة بسجنان ويكرم ولاية بنزرت على حسن انجازها لمختلف المشاريع المتعلقة بتامين صائفة 2017 .

بمناسبة الاحتفال بالعيد الوطني للفلاحة وذكرى الجلاء الزراعي ، تولى اليوم السبت السيد يوسف الشاهد رئيس الحكومة الاشراف على موكب تدشين سد الحركة بسجنان ، المنجز في اطار الخطة العشرية لتعبئة الموارد المائية ودعم مخزون البلاد من المياه بطاقة خزن قدرها 30 مليون م3 وتوفير حجم منتظم من المياه بـ 22 مليون م3 سنويا، بقيمة اعتمادات توازي 61 م د .
وقال رئيس الحكومة ان تونس حققت منذ الاستقلال نجاحات كبيرة في المجال الفلاحي وخصوصا في تعبئة مواردها المائية
مشيرا في تصريح اعلامي بالمناسبة ، بحضور كل من السيد سمير بالطيب وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري ووالي بنزرت السيد محمد قويدر وثلة من المكونات الرسمية والبرلمانية والمجتمعية وعموم الاهالي والمتساكنين والسلط المحلية وممثلي المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية ،الى ان سد الحركة هو السد رقم 40 الذي ينجز ببلادنا ، حيث سيساهم في تمويل وتحويل فائض مياه الشمال نحو الوسط والمناطق الداخلية ومجابهة ذروة الصائفة المقبلة .
مبرزا في ذات السياق الى ان الحكومة وضعت بالتوازي مع هذه الانجازات خطة استراتيجية حتى افق 2050 لتامين الموارد عبر اكثر من الية ومنها مشاريع تحلية مياه البحر التي انطلقت مثلما هو معلوم في صفاقس والزارات والجريصة
مؤكدا على ان صائفة 2018 ستكون افضل من الصائفة الماضية من حيث تامين مساه الشرب رغم النقص الحاصل في المناطق الوسطى والداخلية وداعيا الى ان تقترن مشاريع تعبئة الموارد المائية باحداث موارد الرزق وبعث المناطق الفلاحيةالمحيطة بها وهو ما تعمل عليه الحكومة وفق تعبيره.

ومن جانبه اشار السيد سمير بالطيب وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري الى اهمية المجهود الذي بذلته السلطات الجهوية في مجال تامين انجاز كامل المنظومات المائية والخطط الاستراتيجية التي تم وضعها لتامين صائفة السنة الفارطة 2017 والسنة الحالية 2018 والذي مكنها من الحصول على الجائزة الوطنية في الغرض سلمها السيد رئيس الحكومة لوالي الجهة بالمناسبة .
مشيرا الى ان الوزارة اعدت منذ شهر نوفمبر الفارط مخطط استراتيجي وطني لتامين الصائفة الحالية يعتمد على ثلاث عناصر هي احداث منظومات مائية جديدة واعادة هيكلة وتنشيط المنظومات القديمة وانزار عدد جديد من المشاريع ، وقد تقدمنا اشواطا كبيرة في هذا المستوى مع تفاوت طفيف بين جهة واخرى .
بينما ثمن والي بنزرت السيد محمد قويدر استكمال انجاز سد الحركة الجديد والتكريم الذي نال الجهة بالاحتفال بالعيد الوطني للفلاحة وذكرى الجلاء الزراعي تحت اشراف رئيس حكومة الوحدة الوطنية وايضا اسناد وزارة الفلاحة عن طريق السيد رئيس الحكومة الجهة للجائزة الوطنية في تنفيذ مخططها الاستراتيجي لتامين الماء الصالح للشرب في صائفة 2017 .
مبرزا اهمية وتنوع المشاريع المنجزة بالجهة ومساهمة كل المكونات الرسمية والمجتمعية والبرلمانية في اطار سياسة لم الشمل المعتمدة من قبل السلط الجهوية في انجازها بما سيمكن من الرفع من نسبة التزود بالماء الصالح للشرب ومنها مشاريع المحاور الاربعة بسجنان واستكمال محوري سجنان وطمرة وتدشين مشروع تزويد منطقة مساكن في انتظار قرب استكمال تزويد منطقتي الحساينية وسقمان ومشاريع تدعيم الضفة الجنوبية للولاية بالتوازي مع العمل على تامين تزود 11 قرية بكاف عباد والسرية بالماء الصالح للشرب وقرب استكمال مشروع تزويد تشقة والحمرونية بالماء الصالح للشرب رغم بعض المعوثات العقارية وقبلها استكمال تزويد مناطق هارون واوتيك وبنزرت الجنوبية وعدد من مناطق بنزرت الشمالية بالماء الصالح للشرب .
هذا وكان السيد يوسف الشاهد رئيس الحكومة اطلع ايضا على تفاصيل تقدم خطة جهة بنزرت لتامين صائفة 2018 بالماء الصالح للشرب ومنها مشاريع تزويد مناطق الكبارية والحساينية وسقمان وتهيئة الشبكة المائية بترقلاش و الحد من اضطرابات التزود بمناطق راس الجبل ورفراف وايضا المشروع الضخم للمحاور الكبرى ببنزرت والخاص برفع نسبة التزود بالمناطق الريفية للولاية بقيمة مالية تناهز الـ175 م د ، قبل ان يتولى بذات المناسبة تكريم ولاية بنزرت واسنادها الجازة الوطنية بمناسبة حسن انجازها لمختلف المشاريع المتعلقة بتامين صائفة 2017 والمسندة من قبل وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري .
طارق الجبار

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.