«الحريري» تعرض للصفع أثناء اعتقاله بالرياض ؟

ذكرت جريدة “القدس العربي”، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 3 أفريل 2018، أنّ رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري “ما إن وصل إلى الرياض، احتُجز لمدّة 11 ساعة، وُضِعَ خلالها على كرسيّ وتعرّض للصفع مرارًا من قبل السعوديين”.

وأضافت الصحيفة المملوكة لقطر، نقلا عن مجلة “نيويوركر” الأمريكية في نسختها الإلكترونية، أنّ هذه الواقعة نقلها ضابطان أمريكيان سابقان لا يزالان ناشطين في المنطقة، وفق ما ذكره كاتب المقالة دكستر فلكنز في “نيويوركر”، مؤكّدا أنّ رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري بدا مُتعبا في فيديو الاستقالة التي أعلنها من الرياض عبر قناة (العربية) السعودية الرسمية، ما يعزّز رواية تعرّضه للضرب والصفع″.

وأشار فلكنز في مقاله إلى أنّ “الحريري عندما استُدعي إلى الرياض للقاء ابن سلمان كان يتوقّع أن يُستقبل بحفاوة من الأسرة الحاكمة”، ناقلا عن مساعد الحريري قوله إنّ الحريري “كان يعتقد بأنّ مشاكله مع ابن سلمان ستحلّ خلال اللقاء”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.