الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ تدعو رئيس الجمهورية إلى ”التدخل العاجل لحل أزمة التعليم”

دعت الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ، رئيس الجمهورية، الباجي قائد السبسي، إلى “التدخل العاجل، اعتبارا لمسؤوليته الوطنية ولقدرته المؤكدة على تسوية الخلاف بين الطرفين النقابي والحكومي، قصد إعادة التلامذة إلى مدارسهم انطلاقا من بداية الأسبوع المقبل”.

واعتبرت الجمعية في بيان لها اليوم الأحد، أن “الحل يمر حتما عبر تقريب وجهات النظر والإنطلاق الفوري في حوار مسؤول وتغليب مصلحة التلميذ والمصلحة الوطنية قبل كل شيء”، مشيرة إلى أن “تواصل الأزمة لا يخدم لا مصلحة الولي والتلميذ ولا مصلحة المربّي ولا المصلحة الوطنية، وهي في الوقت ذاته تحدي لطاقة صبر العائلات وتدفع بهم إلى المجهول”، حسب نص البيان.

ولاحظت أنه “لا معنى لطمأنة المجتمع بعدم وجود سنة بيضاء وبإجراء الإمتحانات والتلويح في الوقت ذاته بمزيد تأزيم الوضع وبتصعيد المواقف ومواصلة حرمان التلامذة من زمن الدراسة، خاصة وأنه لم يتبق سوى أيام معدودة على انتهاء السنة الدراسية وعلى امتحانات آخر السنة، خاصة امتحانات البكالوريا وامتحانات ختم المرحلة الإعدادية”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.