الجزائر:قدماء الجيش الجزائري ينتفضون و يغلقون العاصمة.

وصل المئات من العسكريين السابقين في الجزائري المعطلين والمسرحين من الخدمة إلى الضاحية الشرقية للعاصمة لنقل احتجاجهم الى وزارة الدفاع، ودعما لزملاءهم المعتصمين بمدينة الرغاية شرق العاصمة منذ خمسة أيام للمطالبة بتسوية وضعيتهم المعيشية.

واغلقت قوات مكافحة الشغب لقوات الدرك عديد المنافذ للحيلولة دون وصول العسكريين، الأمر الذي تسبب في شل حركة المرور كليا.

وشهدت مدينة الرغاية مواجهات كبيرة بين المعتصمين وقوات الأمن، ويقول السكان إنه جرى تعليق الدراسة في بعض المدارس اليوم الإثنين جراء الغاز المسيل للدموع المستعمل في المواجهات.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.